عن فوائد الألعاب: الأبحاث بتقول إيه؟ – مدونة خوجة

Games

Mind Shift

Read Original Article

المقال ده جزء من سلسلة مقالات بتكوِّن مع بعض دليل مايندشيفت “Mindshift” للتَعَلُّم بالألعاب

الناس المؤيدين ودعاة التعليم بالألعاب دايماً بيواجهوا صعوبات مصدرها وصمة عار بتلاحق ألعاب الفيديو “Video Games”. مع إننا دلوقتي بقي لنا عشرات السنين بنشهد حركة رواج الألعاب، وشوفنا جيل كامل من الأطفال اللي استخدموا ألعاب الفيديو دي كبروا من غير ما يحصل أي نوع من الإنهيار الحضاري مثلاً، إلا أن السمعة الوحشة بتاعة ألعاب الفيديو مستمرة، وفي الغالب أساسها الخوف.

أخبار كتير عن إن إزاي الألعاب دي بتخلي الأطفال عندهم نشاط مُفْرِط “Hyper Active” أوعندهم ميول للعنف أو أغبياء أو مش اجتماعيين. الموضوع مش بس له علاقة بإن الإنسان عدو ما يجهله فعشان كده الناس ضد التجديد، إحنا كمان بنعيش ثقافة ممكن نسميها ثقافة البطولة والتّرقّي، ثقافة بتصور كل إختراع علي إنه ثورة. وبدل ما نفرح بالتحسين والتجويد، بنقسم العالم الى ايه اللي عصري وايه اللي عتيق. احنا دايما خايفين إن المدرسة الجديدة هتاخد مكان المدرسة القديمة  اللي احنا لسة مش مستعدين نتخلى عنها.

إستخدام ألعاب الفيديو في الفصل مش لازم يكون معناه نهاية الكتب، فالتعليم المختلط مش هيحل محل المحاضرات والحصص بالضرورة. ومع ذلك فالألعاب ممكن تضيف للأساليب التربوية والتعليمية الناجحة والمتجربة بحلول تكنولوجية جديدة تساهم في حل مشكلات مازالت قائمة من فترة كبيرة . ممكن ناخد أحسن حاجة في الاتنين الجديد والقديم (التعليم التقليدي والتعليم بالألعاب). كتابات تانية في السلسلة دي ناقشت بالفعل الطريقة اللي الألعاب ممكن تساعد بيها الأساتذة عشان يطبقوا يحلوا بيها لغز التقييم المستمر والطريقة اللي ممكن بيها تساعد الألعاب الأطفال عشان يطوروا مهاراتهم الفوق معرفية والوجدانية، والطريقة اللي ممكن تساعد بيها في كسر الحواجز بين المواد الدراسية. وبرضه لسة مش كل الناس مقتنعة بالفكرة دي.

الباحثين مؤخرا بدأوا يبصوا للتأثير الإيجابي للألعاب بشكل عام وعلى التعليم خصوصا. البيانات الموجودة عن الموضوع مش كتيرة بس فيه بالفعل بعض الدروس المستفادة. هلخصلكم هنا شوية حاجات سريعة عن البحث العام اللي بيتكلم عن التأثير الإيجابي لإستخدام الألعاب. وفي مقال تاني هنتكلم عن البحث الخاص المتعلق بإستخدام الألعاب في المدرسة والتَعَلُّم.

المقال الجديد لجمعية علم النفس الأمريكية واللي كان بعنوان: “فوائد ممارسة ألعاب الفيديو” اللي كتبه ايزابيلا جرانيك وآدم لوبيل وروتجر إنجلز، حددوا فيه أربع أنواع من التأثيرات الايجابية لألعاب الفيديو على الأطفال اللي بيمارسوها، التأثيرات دي كانت: معرفية وتحفيزية وعاطفية واجتماعية.

ممارسة الألعاب لها فايدة معرفية لأن الألعاب أظهرت أنها بتحسن الانتباه والتركيز ووقت رد الفعل. وليها فايدة تحفيزية لأنها بتشجع الادراك التدريجي بدل نظرية الادراك الموجود، ده بالإضافة للفوائد الإنفعالية لأنها بتشجع على ان الحالة المزاجية تكون ايجابية، وكمان فيه دليل على إن الألعاب ممكن تساعد الأطفال انهم يطوروا نظام إنفعالي قابل للتكيف. وأخيرا فالألعاب ليها فايدة اجتماعية لأن اللي بيمارسوا الألعاب بيكونوا قادرين يترجموا المهارات الاجتماعية الايجابية اللي اتعلموها من الألعاب الفردية أو اللي بيشترك فيها أكتر من لاعب ويستخدموا المهارات دي مع أقرانهم أو عائلاتهم برة بيئة اللعب.

التفكير في المهارات المعرفية والتحفيزية والعاطفية والاجتماعية بيفكرنا إن المعلمين مش بس مسؤلين عن توصيل محتوي المناهج. أكيد ده واحد من الأسباب اللي خلت فيه جدل حوالين النظام التقليدي للاختبارات في المدارس. الاختبارات القياسية التقليدية بتقيس بس النتايج القابلة للقياس. على الرغم من كدة، فالمدرسين مسئولين برضه عن توفير العوامل اللي مش ممكن تتقاس بصورة كمية عند الطلبة (زي مثلاً الراحة والسعادة في بيئة التعليم). وجود بعض المهارات دي عند المدرسين معمول حسابه وبيتاخد بيه في بعض المدارس لما الأهل بيتكلموا عن “التعليم الباني للشخصية”. لكن في الغالب مافيش نظام منهجي في الحتة دي. المدرسين بردو مازالوا مسئولين عن حل الخلاف وعن إكساب الطلبة بعض المهارات الشخصية. ألعاب الفيديو ممكن تساعد في الجزئية دي.

في استطلاع رأي اتعمل في ايرلاندا بعنوان: الألعاب على شبكة الانترنت وتصورات الشباب الثقافية، قام بيه كيليان فوردي وكاثرين كيني, بيشير لأن الأطفال اللي بيلعبوا ألعاب فيها كذا لاعب على النت هما في الغالب اللي بيكون سلوكهم ايجابي ناحية ناس من بلد تاني: 62 % من اللي بيلعبوا على النت كانت وجهات نظرهم ايجابية ناحية ناس من ثقافات تانية مقارنة ب 50% من اللي مابيلعبوش. على عكس المدرسة اللي نادرا ما بينعكس التنوع فيها علي تنوع جماعات الأفراد (إنت غالباً بتنقي اللي شبهك وبتقعد معاه)، الألعاب التفاعلية على النت بترتبط بمجموعة أصدقاء متنوعة أكتر. ممكن نفس المبدأ ده يتطبق جوه الفصل؟ طب ياترى ممكن التعليم بالألعاب متعددة اللاعبين يساعد في وقف مضايقات الطلبة لبعض ويخلق جو من الصداقة بين الزملاء في الفصل؟

وعلى الرغم من القيمة الصورية للدراسات (أو الإستطلاعات) دي، إلا إن نقاد ممارسة الألعاب بيركزوا جداً علي إنتقاد الألعاب اللي فيها عنف وبيشجبوها أخلاقياً. ومع اني مش من المعجبين بالألعاب العنيفة، إلا إن الدراسات أشارت ان فيه فوائد ايجابية من ممارسة الأنواع دي من الألعاب. واحدة من الدراسات دي اتنشرت في مجلة نايتشر “Nature” المعروفة، وأظهرت ان ممارسة ألعاب الفيديو اللي لها إيقاع سريع أو لها إيقاع حركي  بيحسن عملية الانتباه وبيحفز تحسينات مستدامة في الحساسية للاختلاف ودي وظيفة بصرية أساسية بتتدهور بتقدم السن, بس أكيد المحتوى العنيف مش مسئول عن الفوايد دي. دي حاجة ليها علاقة أكتر بالإيقاع السريع اللي بيحتاج رد فعل أسرع.

أكتر بحث مقنع متعلق بالأعصاب بيبين ان ألعاب الفيديو بتساهم في ليونة الأعصاب لأن الألعاب دي “لها متطلبات حركية وإدراكية متعددة”. في الدراسة دي كان اللاعبين بيمارسوا ألعاب زي سوبر ماريو بروذرز “Super Mario Brothers” على الأقل لمدة نص ساعة في اليوم على مدار شهرين. وده نتج عنه زيادة معتبرة في المادة السنجابية (في المخ) في المناطق ذات الأهمية الجوهرية لوظائف مُخيِّة متعددة زي الملاحة الفضائية والتخطيط الاستراتيجي والآداء الحركي وجزء من الذاكرة قصيرة الأمد (وهو المسئول عن المعالجة الإدراكية الحسّية اللغوية الفورية).

ألعاب مختلفة لأهداف مختلفة

رغم كل ما سبق ذكره، فيه قليل من الخداع إننا نقول الألعاب “مفيدة للأطفال”. فايدة الألعاب مش زي الفايدة من الخضروات مثلا. فمتتخيلش ان فيهم فيتامينات وعناصر مغذية هتساعد الأطفال  يكبروا عشان يكونوا ناس كبيرة وأصحاء، زيها زي الوسائل الاعلامية، بتعتمد على نوع اللعبة وبتستخدم ازاي.

الواحد مايقدرش يتكلم عن تأثير ألعاب الفيديو أكتر ما ممكن هيقول عن تأثير الأكل. في ملايين الألعاب الفردية ومئات الأنواع والأنواع الفرعية المختلفة، وممكن تتلعب على الكمبيوتر أو وحدات التحكم أو الموبايلات أو الحواسب اللوحية “Tablets”. من الآخر كدة لو حد عايز يعرف تأثير ألعاب الفيديو فالسر في التفاصيل المستخبية زي مابيقول دافني بافيلير و سي. شاون جرين في المقال العلمي ده.

التفاصيل بتضم وسط حاجات تانية المحتوى السردي: قصة اللعبة. فحتي الألعاب اللي آلياتها قريبة من بعضها ممكن تكون حكايتها مختلفة تماما عن بعض. مثلاً، حُط لعبة باك مان “PacMan” وأشباح الفضاء “Space-Ghosts” مكان ثيسوس “Theseus” ومينوتور “Minotaur” وحتلاقي إختلاف كبير جداً. ممكن أتصور ان لعبة اسمها ستيف فراكر “Steve The Fracker” ممكن تظهر إنها شبه مينكرافت “Minecraft” ولكن آثار الاتنين مختلفة تماما. اننا نفهم ان تغيير الحكيْ أو السرد ممكن يغير اللعبة خلّى المطورين يفهموا ازاي ممكن يعملوا ألعاب تعليمية ويساعد المدرسين انهم يتخيلوا ازاي ممكن يستخدموا الألعاب التجارية الموجودة عشان يعززوا نتايج التعليم.

تخيل لو قدرنا نبني ألعاب تعليمية بتوفر نفس المتطلبات الإدراكية والحركية كألعاب “أكشن” لها إيقاع سريع، وفي نفس الوقت يكون محتواها سردي أو قصصي ومرتبط بالمنهج المطلوب تدريسه. الألعاب بتعرض قصص مصورة محطوطة على آليات تفاعلية. واحد من أساليب التَعَلُّم بالألعاب ممكن يكون نَسْج أو بناء حكايات تدعم المحتوى التعليمي أثناء اللعب بنفس الآليات اللي اتعودنا عليها. المدرسين يقدروا برضه يخلوا الطلبة تتخيل ازاي لعبة تجارية موجودة دلوقتي ممكن تتحكي بشكل معين بحيث تكون لها صلة بالمحتوي المطلوب تدريسه.

الدراسات اللي لخصناها هنا حددت بعض الطرق اللي بيها بيكون للألعاب، بشكل عام، تأثير ايجابي على الناس اللي بتلعبها. وعشان ناخد أكتر استفادة من الألعاب قتيسير وتوجيه الأشخاص الأكبر سنا للأطفال أثناء اللعب مهم جدا وأساسي. والمدرسين لازم يصمموا مناهج مش بس بتستخدم الارشادات المبنية على ممارسة الألعاب لكن كمان يخلوا الأطفال فاهمين الطريقة اللي اتصممت بيها الألعاب.والأهل كمان لازم يمارسوا الألعاب مع ولادهم في البيت.

دليل مايندشيفت “Mindshift” للتَعَلّم بالألعاب تم بفضل المجهود الكبير لمركز جون جانز كوني “Joan Ganz Cooney Centre” وده مشروع لمجلس نشر الألعاب والتَعَلُّم “Games and Learning Publishing Council”.

اقرا كمان: الأدوات الرقمية، الألعاب، الألعاب والتَعَلُّم، البحث

**الترجمة الموجودة أعلاه ليست ترجمة حرفية علي الإطلاق، وما يعنينا في مدونة خوجة هو أن يجد القارئ خلاصة المقال الأصلي دون زيادة أو نقصان. نرحب دائماً بملاحظاتكم.

قام بترجمة المقال:

أسرة المدونة (صفحة المدونة علي فيسبوك)

مصادر الصور:

1. Google Images

2. flickr.com

3. Getty Images

4. My Cute Graphics

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s